We Specialized in Lamps ...

E-mail:  medicallamp@abusimbelmedical.com          |          Phone: +2 01115554920  -   01118000555

   

Abusimbel Medical Trading & Importing
   
w w w . a b u s i m b e l  m e d i c a l . c o m
 

أجهزة التعقيـــم

 

خد

تق

قسم اجهزة مكافحة العدوى بالأشعة فوق البنفسجية Infection Control UVG air Sterilization عدوى المستشفيات .. خطر يهدد المرضى والزائرين من المؤكد علميا أن غرف العناية المركزة وغرف العمليات وغرف الاطفال حديثي الولادة وكذلك أقسام الطوارئ في المستشفيات تعد أماكن لتوطن أنواع مختلفة من الفيروسات والبكتيريا المختلفة المسببة للأمراض والمقاومة في كثير من الاحيان للأدوية.

عدوى المستشفيات تعد من أهم الأسباب التي تؤدي الى عدوى المرض والوفيات داخل المنشآت الصحية في جميع أنحاء العالم
زيادة تكلفة العلاج وإطالة فترة الاقامة في المستشفيات؛ ما يؤثر سلبا على صحة الأفراد خاصة والمجتمع عامة.
أوصت منظمة الصحة العالمية عن جودة الهواء في الأماكن المغلقة بصفه عامة (المستشفيات والمنازل والفنادق والمكاتب ومرضى حساسية الصدر) حيث إن ملايين الإحياء الدقيقة والمجهرية موجودة بالهواء. وهذه تجعله يصل إلى مرحلة الخطورة على صحة الإنسان وخاصة في الأماكن المغلقة حيث أن الهواء المحصور يصل تركيز الملوثات فيه إلى 70 مرة أعلى مما هو عليه الهواء في الشارع تؤكد مراكز الأبحاث المختصة بجودة الهواء الداخلي إن هذه المستويات من تلوث الهواء تؤدي إلى إمراض مزمنة والإضرار بالرئتين ونتائج صحية تسمى (متلازمة مرض المباني) داخل المستشفيات تسمى عدوى المستشفيات هي عدوى تنتقل للمريض بعد دخوله إلى المستشفى إلا إن الشخص لم يكون مصابا به عند دخول المستشفى ولا تظهر الإعراض إلا بعد 72ساعة أو أكثر وانتقال العدوى هنا عن طريق الرذاذ في الهواء
أكدت البحوث إن فيروسات الأنفلونزا المحمولة جوا نتيجة طردهم (الفيروسات) من جانب الأشخاص المصابين بالسعال والعطس وقال باحث في مجال الإحياء الدقيقة إن الجسم يطرد نحو 20الف فيرس في المتوسط فى كل مره يسعل فيها الإنسان وذكر مستشار في وحدة الإحياء الدقيقة بمستشفى جامعة سنغافورا الوطنية (جوليان تانغ) إن نحو ثلاث ألاف طرده فى دقيقه تخرج في السعلة الواحدة وأيضا قد ينتقل العامل المسبب للعدوى عن طريق رذاذ به صغيره جدا اقل او تساوى 5. ميكرونات تحتوى على كائنات دقيقه تظل معلقه في الهواء الذى يحملها إلى مسافات بعيده جدا بخلاف القطيرات الكبيرة ثم يقوم العائل المعرض للإصابة بالمرض باستنشاق تلك النوايا الصغيرة ومن أمثلتها الحصبة و السل وتظل هذه النوايا الصغيرة معلقه في الهواء لفترات زمنيه متغايرة وهنا يجب الاستعانة بأساليب التهوية الجيدة لمنع انتقال هذه الممرضات وقد اشارة منظمة الصحة العالمية في التقارير الأخيرة إن HEPA FILTERS ليست جيدة في القضاء على الميكروبات والجراثيم والافضل تنقية الهواء بالأشعة فوق البنفسجية حيث ثبت انها تقضى على جميع الفيروسات H1N1 Influenza والبكتريا في الهواء والاسطح يتم ذلك من خلال اجهزة تنقية الهواء بالأشعة فوق البنفسجية ما هي التوصيات لضبط نوعية الهواء المحصور باستخدام الاشعة فوق البنفسجية؟
إن التأثير الأساسي للأشعة فوق البنفسجية في قتل(تدمير ) البكتريا والفيروسات حيث تقوم الاجهزة بوقف عمل DNA داخل البكتريا والفيروسات الذى يوفر الية المهام اللازمة للاستمرار الحياة تحتاج بويضات البكتريا عادة إلى زمن أطول فى التعرض للأشعة ليتم تدميرها
فوائد الاجهزة هو القضاء على جميع انواع الأنفلونزا (أنفلونزا)( H1N1 - H1N2 - H2N2 - H2N3 - H3N1 - H3N2 - H3N8 - H5N1 - H5N2 - H5N3 - H5N8 - H5N9 - H7N1 - H7N2 - H7N3 - H7N4 - H7N7 - H9N2 - H10N7)بجميع انوعها فيروس شديد العدوى يصيب الجهاز التنفسي، وينتشر من شخص للآخر بواسطة رذاذ العطس والسعال. بمقارنة الأنفلونزا بمعظم إصابات الجهاز التنفسي الفيروسية الأخرى كالزكام (الرشح) نجد أن أعراض الإصابة بالأنفلونزا تكون شديدة جدا.
ينتقل الفيروس من شخص لآخر بواسطة رذاذ العطس والسعال. يتم استنشاق الفيروس عن طريق الأنف أو الفم ويصل لخلايا الجهاز التنفسي التي يبدأ فيها التكاثر. بإمكان الفيروس أيضا دخول الجسم البشري عن طريق الأغشية المخاطية للأنف والفم أو العين أيضا.
يستطيع الشخص المصاب نقل العدوى للآخرين قبل ظهور الأعراض بحوالي 24-48 ساعة وتستمر القدرة على نشر الفيروس إلى اليوم الثالث أو الرابع بعد ظهور الأعراض. بغض النظر عن طبيعة بعض الأعراض المرضية للأنفلونزا والتي تصيب جميع أجزاء الجسم، فلم يتم الكشف عن وجود للفيروس خارج نطاق الجهاز التنفسي.

سارس:
متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد (سارس) عبارة عن مرض فيروسي معدي يصيب الجهاز التنفسي.

شلل الأطفال :
شلل الأطفال مرض يسببه فيروس يعيش بالجهاز الهضمي للإنسان وتتراوح ضراوة المرض بين حالات خافيه- لا تظهر عليها أي أعراض أو علامات إلى شلل وإعاقة دائمة وربما وفاة .

طرق انتقال المرض :
يدخل الفيروس لجسم الإنسان عن طريق الفم وتنتقل العدوى أساساً من البراز ويساعد الإصحاح البيئي المتخلف والعادات الصحية غير السليمة على انتشار الفيروس

استخدامات اشعة ابادة الجراثيم الأشعة فوق البنفسجية UVG:
تم عمل دراس لها منذ 1930 حيث ان الميكروبات بصفه خاصة المعرضه لضوء موجه من الاشعه فوق البنفسجيه طول الموجه 253.7 نانوميتر تقوم بعمل وقف DNA فى الميكروبات التى تعتبر
كائنات حيه وهى تحتوى على DNA الحمض النووى والحمض النووى DNA يوفر الية المهام الازمه لاستمرار الحياه فى الميكروبات والجراثيم نظم التطهير باجهزة تعقيم الهواء او الماء بالاشعه فوق البنفسيجه ينبعث ضوء الاشعه فوق البنفسجيه التى تخترق غشاء الخاليه الخارجيه من الكائنات الدقيقه ويمر عبر جسم الخليه وتصل الى الحمض النووىDNA ويغير من الماده الوارثيه حيث يجعله غير نشيط مع عدم التكاثر وعلية يتم تدمير الكائنات الحيه الدقيقه بطريقة غير كيماوية وغير قادره على التكاثر والاشعه فوق البنفسيجه هى الشئ الوحيد الذى يعمل ذلك فى وقف عمل DNA وعدم انتشار الفيروسات والجراثيم فى الهواء

الجدوى الاقتصادية للتعقيم بالاشعه فوق البنفسيجه

الهيبا فلتر لاتصلح ان تقوم بتنقية الهواء الا اذا كانت من ضمن منظومة تعقيم بمعنى ان تكون داخل جهاز بها مكونات اخرى حتى تكون من وسائل المساعدة للجهاز طبقا للقرارت منظمة الصحة العالمية

طبقا للقرارات ASHRAE بخصوص تغير فلاتر الهيبا فى المستشفيات ومصانع الادوية تكون كل ثلاث شهور بمعنى اذا تم تغير عدد10فلتر يكون اذا فى السنة 40فلتر فى سعر الفلتر تقريبا5000جنيها تكون التكلفه 200000جنيها

وهناك تكلفه اخرى وهى تكلفة الطاقه حيث ان عمل الجهاز بدون انقطاع ويقوم باستهلاك للطاقه وذلك بناء على عدم نظافة الكويل فى وحدة المناولهوسداد الفلاتر من يقل من خروج سرعة الهواء وايضا عمل الجهاز باستمرار لكى يحق الغرض المطلوب منه فى التبريد

فى حالة تركيب الوحدات التى تعمل بالاشعه فوق البنفسيجه سيتم توفير حوالى 70% بعد التركيب حيث ان التغير الذى يتم هو اللمبات فقط سنويا وهذه اللمبات مصممه للعمل لمدة 24ساعة طول العام وعمرها الافتراضى هو 9000ساعة ولو تم تقسيم العام 9000ساعه على 365يوم النتيجه24شهر

أوصت منظمة الصحة العالمية عن جودة الهواء في الأماكن المغلقة بصفه عامة (مستشفى- المنزل-المكتب-الفندق ) حيث إن ملايين الإحياء الدقيقة والمجهريه موجودة بالهواء. وهذه تجعله يصل إلى مرحلة الخطورة على صحة الإنسان وخاصة في الأماكن المغلقة(مثل المنزل والمكتب والمستشفى)، حيث أن الهواء المحصور يصل تركيز الملوثات فيه إلى 70 مرة أعلى مما هو عليه الهواء في الشارع تؤكد مراكز الأبحاث المختصة بجودة الهواء الداخلي إن هذه المستويات من تلوث الهواء تؤدي إلى إمراض مزمنة والإضرار بالرئتين ونتائج صحية تسمى (متلازمة مرض المباني)
وأيضا داخل المستشفيات تسمى عدوى المستشفيات هى عدوى تنتقل للمريض بعد دخوله إلى المستشفى إلا إن الشخص لم يكون مصابا به عند دخول المستشفى ولا تظهر الإعراض إلا بعد 72ساعة و أكثر وانتقال العدوى هنا عن طريق الرذاذ في الهواء

أكدت البحوث إن فيروسات الأنفلونزا المحمولة جوا نتيجة طردهم (الفيروسات) من جانب الأشخاص المصابين بالسعال والعطس وقال باحث في مجال الإحياء الدقيقة إن الجسم يطرد نحو 20الف فيرس في المتوسط فى كل مره يسعل فيها الإنسان وذكر مستشار في وحدة الإحياء الدقيقة بمستشفى جامعة سنغافورا الوطنية (جوليان تانغ) إن نحو ثلاث ألاف طرده فى دقيقه تخرج في السعلة الواحدة وأيضا قد ينتقل العامل المسبب للعدوى عن طريق رذاذ به صغيره جدا اقل او تساوى 5. ميكرونات تحتوى على كائنات دقيقه تظل معلقه فى الهواء الذى يحملها إلى مسافات بعيده جدا بخلاف القطيرات الكبيرة ثم يقوم العائل المعرض للاصابه بالمرض باستنشاق تلك النوايا الصغيرة ومن أمثلتها الحصبه و السل وتظل هذه النوايا الصغيرة معلقه في الهواء لفترات زمنيه متغايرة وهنا يجب الاستعانة بأساليب التهوية الجيدة لمنع انتقال هذه الممرضات

وقد سبت علميا انه لايوجد دواء لعلاج الأنفلونزا ولاكن هناك الاستراتيجيات تعمل على نهج شامل للحد من مسببات انتقال المرض .
وقد اشارة منظمة الصحة العالمية فى التقارير الأخيرة إن ألهيبا فلتر ليست جيدة في القضاء على الميكروبات والجراثيم

تعريف HEPA FILTERS
هى مصيدة للميكروبات والجراثيم المحمولة جوا وذلك حتى حجم 3. ميكرون

اكتشاف HEPA FILTERS
كان اول من اكتشف واستخدم HEPA كان الجيش الالمانى فى اوئل 1940 وكان يستخدمها فى الاقنعه الواقيه للغاز وفى ذلك الوقت حصل الجيش البريطانى على عينه من هذه الاقنعه وقد ارسلها للولايات المتحده الامريكية وخلال عشرة السنوات بعد الحرب كانت HEPA FILTERS يتم التعامل معها تجاريا

السؤال هل تصلح HEPA FILTERS فى القضاء على الفيروسات والجراثيم المحموله جواء؟
الاجابة تصلح HEPA FILTERS اذا كانت ضمن منظومة اى من ضمن جهاز به مكونات اخرى فى هذه الحالة يمكن تكون من وسائل المساعدة فى القضاء على الفيروسات والجراثيم ولاكن لو تم وان تكون وحدها سوف تكون خطر على الإنسان وذلك للأسباب الاتيه :-

هي مصيدة للميكروبات والجراثيم وليس قاتل او مدمر للميكروبات والجراثيم اذا هى بتقوم بحجز جميع نوعيات من غبار وحبوب لقاح وجراثيم العفن ووبر الحيوانات علاوة على حجز أيضا الميكروبات والجراثيم حتى 3. ميكرون البيئة الموجود فيها الفلتر هى بيئة رطبه مغلقه فى هذه الحاله سوف تكون هذه البيئة بيئة خصبه لتكاثر الميكروبات والجراثيم مما يجعله يدخل فى فيما يسمى البيئة الممرضة

رأى وكالة حماية البيئة الأمريكية عن جودة الهواء في الأماكن المغلقة
مرشحات الهواء الميكانيكية عالية الكفاءة HEPA FILTERS تعمل على إزالة الجسيمات المحمولة جوا مثل الغبار-وحبوب اللقاح وبعض جراثيم العفن ووبر الحيوانات والجزيئات التي تحتوى على عث الغبار والمواد المثيرة للحسا يسه ولاكن HEPA FILTERS ليست جيده جدا الازاله وغير فعاله فى إزالة كل الميكروبات في المناطق المغلقة
يجب ان نوضح أمر هام

ما هو الفرق بين الكفاءة والفاعلية؟
كفاءة HEPA FILTERS وعادة مايعبر عنه كنسبه مئوية هى مقياس لقدرته على حجز الاتربه من الهواء تتوقف كفاءة المرشح بسبب سرعة الهواء خلال المرشح نسبة تركيز الاتربه حجم الجسيمات شكلها وقطرها ثقلها النوعي وخصائصها الطبيعية والكيميائية وفعاليته بعد مقياسا لقدرتها على الحد من الجسيمات المحمولة جوا او تركيزات الملوثات الغازية فى الحيز الذى تشغله.

خطر الاوزون
يمكن لبعض مكيفات الهواء الإلكترونية إنتاج الأوزون ، ومصدر إزعاج الرئة مولدات الأوزون استخدام مصابيح الأشعة فوق البنفسجية أو الكهربائية التصريف لإنتاج الأوزون أن يتفاعل مع الملوثات الكيميائية والبيولوجية، ويتحول منهم إلى مواد غير ضارة. الأوزون هو قوي تهيج الرئة، والتي في تركيزات التي لا تتجاوز معايير الصحة العامة، واحتمال ضئيل لإزالة ملوثات الهواء في الأماكن المغلقة. وهكذا طبقة الأوزون مولدات ليست دائما آمنة وفعالة في السيطرة على ملوثات الهواء في الأماكن المغلقة

موقع منظمة الحصة العالمية يفيد بخطر الاوزون                                      http://www.arb.ca.gov/research/indoor/ozone.htm

السرطان في زجاجة غازية

كشفت رسالة علمية تقدم بها أحد الباحثين إلى كلية العلوم جامعة المنوفية (مصر) وقام بتحكيمها الدكتور سامي محمد أبو الوفا أستاذ الكيمياء غير العضوية بكلية التربية جامعة عين شمس- عن احتواء المياه المعبأة بعد تعقيمها بالأوزون على نسبة عالية من تركيز أيون النترات والنتريت بصورة تفوق النسب المسموح بها عالميا وذلك نتيجة عدم فصل الأوكسجين عن النتروجين ما يكون أكاسيد نيتروجينية تذوب في هذه المياه أثناء عمليات التعقيم الأمر الذي يضر بصحة الإنسان ويتسبب في إصابته بالسرطان والفشل الكلوي والنوبات القلبية .

www.tartoos.com
http://www.tartoos.com/HomePage/Rtable/MedecinMag/cancer/cancer9.htm

خطورة البروميت في مياه الشرب

منظمة الصحة العالمية تحذر من وجود ( البر وميت ) في مياه الشرب
والهيئة العربية السعودية للمواصفات والمقاييس تبادر بتغيير المواصفة

أصدرت منظمة الصحة العالمية (WHO) في تقريرا لها أن وجود ايون البر وميت في مياه الشرب المعبأة يعتبر خطراً ومصدراً من مصادر الإصابة بالإمراض مثل الفشل الكلوي وتسريع الفشل الكلوي في الأشخاص المصابين بمرض الكلى من خلال تأثيره السام على خلايا النفرون الكلوية كما ثبت تسببه بالسرطان لدى حيوانات التجارب كما تم تصنيفه كأحد المركبات التي ممكن ان تسبب السرطان للإنسان . كما أن وكالة حماية البيئة الأمريكية ( EPA ) أيضا أصدرت تقريرا لها حول خطورة وجود البر وميت في مياه الشرب و قد سعدت كثيرا عندما أصدرت الهيئة العربية السعودية للمواصفات و المقاييس قرارا بتحديث المواصفة و إلزام مصانع مياه الشرب المعبأة بان لا تزيد نسبته عن 01. ملجرام/ لتر وهذا يعني 10 ميكرو جرام للتر الواحد و كم كنت أتمنى لو تم إلزام مصانع العصائر أيضا لأن ظروف التصنيع و تطهير المياه في بعض المصانع متشابهه بالإضافة إلى تحديد هذه النسبة في مياه الشبكة العامة.

http://www.almyah.net/mag/articles.php?action=show&id=256

 
 
 

Rights are reserved for Abusimbel Medical, For Trading & Importing 2016